بحث هذه المدونة الإلكترونية

جارٍ التحميل...

القلاع والحصون في محافظة الظاهرة

محافظة الظاهرة


عبري من أقدم المناطق المأهولة في عمان وحصن عبري  حيث يرجع تاريخ بنائه إلى 400 سنه ماضية وهو يقع في وسط المدينة بالقرب من السوق القديم للولاية ويتميز بالنقوش التاريخية والأثرية ويتكون من عدة صباحات-بوابات- منها صباح "سنسلة" المواجه لمدخل السوق وصباح "الحصن" الذي هو المدخل الرئيسي وصباح" الوسطى" والمستخدم للبرزة.
 كما يوجد في داخل الحصن جامع كبير كان مخصصا لتأدية صلاة الجمعة وسائر الصلوات الأخرى وبالحصن بئران على مقربة منها يقع إسطبل للخيول وبه برجان أولهما في الجانب الشمالي مطلا على السوق القديم والآخر في الجانب الجنوبي. إلى ذلك يوجد بحصن عبري قلعة رباعية وهو يمتاز بسوره الكبير أيضا.

فقد كان مركزا أساسيا للمدينة عبري في الزمن القديم وفي أسفله تم العثور على بئر مطوبة بالطين ولا تزال آثارها باقية.

وهو ايضا من حصون ولاية عبري حيث يعتبر حصنا دفاعيا رئيسيا به برجان وعدة أبواب.

الذي هو "بيت الدك" الأثري ويوجد به عدة أبراج ويوجد في ولاية عبري.

وتقع في ولاية عبري التي بناها الإمام سلطان بن سيف اليعربي وهي تتكون من عدة مباني ومنازل ويحيطها سور به عدة أبراج عالية ويمر أسفل القلعة فلج كما بها مسجد وبئر للمياه.

حصن الاسود - مقنيات

يقع هذا الحصن في داد خصيب على الحافة الشرقية لاحد سهول الوادي بين طيات الجبال ويرجع تاريخ بنائه إلى العام 972 هـ وهو حصن منيع مرتفع يضم أربعة أبراج هي : برج الريح-برج المراقبة والمطامر-الصباح-وبرج سليمان.

وكان يهيمن على المنطقة باسرها و هو الحصن الاسود الذي يقع على نتوء صخري عال تنتشر بمحاذاة أقدامه بساتين النخيل .

وثمة طريقاً متعرجاً واضح المعالم ومسوراً في بعض اجزائه يفضي إلى المصطية المواجهة للمدخل المقنطر قرب البرج الغربي، ويوجد في الجانب الشمالي الشرقي من المصطبة منحدر راسي يصل إلى مستوى الارض المنخفضة مما يجعل الطريق المؤدي إلى المدخل الوحيد ضيقاً ويجعل من الصعب مهاجمته.

 

الساحة الامامية مستطيلة الشكل يحيط بها سور وتضم مباني يتم الدخول إليها من باب مقنطر في الجنوب الغربي،أما الحصن الرئيسي فهو مربع الشكل أساساً وقد شيد جزء من الاسوار الجنوبية وربما برج رابع على حافة الواجهة الصخرية ، وما تزال هناك ثلاثة ابراج قائمة ومعظم الاسوار مشيدة بالحجر الذي صنعت عليه قوالب اللبن وباستثناء السور الشمالي الشرقي الذي يرتفع بشكل حاد والمشيد بالجلاميد الحجرية ،اما الجزء العلوي من الاسوار فهو مشيد من قوالب مخروطية الشكل موضوعة بشكل راسي.


 الابعاد التقريبية للحصن فان طول الواجهة والسور الشمالي الغربي 33م،والبرج الغربي يبلغ قطره 6.5 م والبرج الشمالي الذي كانت قواعده الحجرية مطلية ويبلغ قطره 8م ، اما السور الشمالي الشرقي الذي ينحدر بشكل حاد الى البرج الركني الشرقي بقطر 7م يبلغ طوله 25م ويبلغ طول المساحة الامامية المقامة على مستوى منخقض 24م وعرضها 21م.

حـــصن يــنقـل

يقع بولاية ينقل مساحة الحصن:6000 متر مربعاً  يعود تاريخ بناؤه إلى مراحل مختلفة. إذ تذكر بعض الروايات أنه شيد قبل الإسلام، لكن يرجح أنه يعود إلى القرن الحادي عشر الهجري.


يمكن اعتبار شكله المعماري شبه منحرف. يبلغ طول إحدى واجهتيه الشمالية أو الجنوبية 108 أمتار، كما يبلغ أدنى عرض في واجهته الشرقية 75 مترا. يقع المدخل الرئيسي للحصن في الواجهة الغربية، ويكتنف سوره عدد من المرافق المعمارية الرئيسية التي تحيط بصرح تبلغ مساحته 1225 مترا مربعا. من أهم هذه المرافق: المسجد وتبلغ مساحته 143 مترا مربعا، وبيت العود، وبيت الشرق، وبيت المراح، وبيت البصرة، وبيت الحرس. تم تدعيم سور هذا الحصن بستة أبراج دائرية، وثلالثة أبراج ذات شكل مستطيل ومربع وبيضاوي. تتباين هذه الأبراج في المحيط والارتفاع، كما أن سور الحصن مدعم بمداميك من قوالب الطين اللبن تستند على قاعدة حجرية. استخدم الطوب المخروطي المقطوع في بناء سور حصن ينقل. يتزود حصن ينقل بالمياه من فلجي العين والمحيديث.:

يعتبر الحصن إحدى المستوطنات التحصينية التي تنتشر في ولايات عمان مثل حصن السليف بعبري

حصن المعمور

يقع حصن المعمور بولاية عبري بمحافظة الظاهرة ويعود تاريخ بناءه إلى ما يقارب مائتي عام (200 عام) . وقام ببناء الحصن الشيخ محمد بن علي بن ربيع القتبي .


الحصن ذو أساسات قوية.  وقد صمم حصن المعمور ليكون حصناً دفاعيا, ومقراً للحكم و إدارة شؤون القرية والمنطقة . كما يوجد بولاية عبري الكثير من الحصون التي صممت لتكون حصوناً دفاعيةً عن المحافظة والقرى التابعة للولاية . حيث أنه لم يحدد تاريخ بناءه أو في أي عام.

يتكون حصن المعمور من ثلاثة أدوار (3 طوابق), و الدور الأول يوجد به عدة غرف تستخدم لتخزين الأسلحة التي كانت تستخدم في الحروب , كما توجد غرف لتخزين الطعام وغرف للحرس . أما الطابق الثاني فيحتوي على سبله (مجلس) للتشاوربين أهل المنطقة و القرى القريبة من الحصن في أمور تخص الأهالي و الولاية .

أما الطابق الثالث فيتكون من عدة غرف وهي مسكن للإمام أو الحكام , و بداخل الحصن توجد بئر ماء مخفية لا يعرفها إلا المقيمون بالحصن ولا يمكن مشاهدتها من الخارج , ويوجد بداخله مسجد صغير يقيمون فيه الصلاة .

ويوجد به برج مستطيل الشكل , ودرج يفضي إلى غرفة بالسطح , ويحيط بالحصن سور يحتوي على مسننات و فتحات من جميع الاتجاهات لإطلاق النيران.

وقد قامت وزارة التراث و الثقافة بترميم حصن المعمور في عام 2002م.

‏ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق